الشرق

الشرق

الشرق

ماذا تشاهد؟

آيل أو كس سيرفز

يعتبرها الآخرين نعيم الرياضة المائية. ولامتلاكها الشواطئ الأكثر جذبا في الجزيرة. تعد آيل أو سيرفز، الجوهرة الصغيرة الثمينة التي تقع على بعد خمس دقائق من فندق لاز لو تويسروك، من الأماكن التي لابد من زيارتها للمناظر الطبيعية السياحية في موريشيوس. وسيدهشك المرفأ الرائع والمطاعم والشواطئ الطويلة. فهي تشبه مزرعة السلاحف.

وسيُعجب عشاق الجولف بملعب الجولف الذي يحتوي على ملعب به 18 فجوة صممها بطل الجولف الشهير برنارد لانغر.

ويمكن أن تصل إلى آيل أوكس سيرفز عن طريق قوارب متعددة كالقارب السريع الزورق أو الزورق ذو القاع الزجاجي أو الزورق ذو هيكلين متصلين أو حتى بسفينة القراصنة.. وانطلاقا إلى إما ترو دو دوس أو حتى جنوبا من بلو بي، فإن معظم الراحلات بالقارب تتكون من محطة توقف عند جنوب شرق نهر جراند ثم ممارسة رياضة الغوص السطحي في البحيرة ثم حفلات الشواء والشراب على القارب أو الشاطئ ورقصة السيجا بالإضافة إلى العديد من الأنشطة الممتعة الأخرى.. 

جنوب شرق نهر جراند

يعد جنوب شرق نهر جراند من الأماكن الجذابة، يبدأ بالمصب الواسع الخليج الجذاب وينتهي بالشلال التصويري. والذي يعد مكان رائع للرحلات الداخلية. 

الشواطئ

روش نوار بوست لا فيت

يمتد شاطئ روش نوار إلى بوست لا فيت والذي يعد مكانا رائعا للصيد والشهيق والزفير في الهواء البارد. ويعد ذينك الشاطئين من المنتجعات الصيفية المشهورة، لاسيما في الشهور الأكثر دفأ حيث يهب نسيم البحر هناك على مدار العام مما يجعلها مكانا مثاليا لركوب الامواج بالطائرة الورقية وتطيير طائرة شراعية. . 

براس دي يو

يعد براس دي يو عبارة عن خليج صغير في بحيرة بوست لا فيت. ويطل شاطئه العام على الجنوب، مما يعني أنه يمكنك رؤية شروق الشمس وغروب الشمس، وهي فريدة من نوعها في الشرق. فعندما يأتي الليل، تعد أفضل مكان في موريشيوس لرؤية طريقة درب التبانة.

وعندما تهب الرياح، وهي معتدلة في كثير من الأحيان، يمكنك ركوب الأمواج في الخليج الضحل والمحمي بشكل جيد مع الرياح البرية الشرقية الثابتة. ويلتقي السكان المحليون هنا في عطلات نهاية الأسبوع والعطلات الرسمية مما يوفر أجواء مريحة وممتعة.

فإذا كنت في موريشيوس يوم 31 ديسمبر وأردت أن تجرب شيء ما سحري، فتأكد أنك ستذهب إلى براس دي يو في منتصف الليل. وعلى الجانب المقابل من البحيرة توجد بعض الفنادق الأكثر تميزا. ولن تستطيع أن تدخر من مالك لأنهم يستعرضون لضيوفهم والمتفرجين المحليين الألعاب النارية رائعة في ليلة رأس السنة لمدة ساعة تقريبا! 

بيل مار

يتميز شاطئ بيل مار بالرمال البيضاء الجميلة. هذا الطريق الساحلي الذي يعرض امتدادات كبيرة من الرمال البيضاء من بالمار إلى ترو دو دوس وتهب الرياح إلى ميناء جراند بالقرب من البحر وتنتهي في قرية مابورج.

وأثناء عطلات نهاية الأسبوع والعطلات الرسمية، يتدفق السكان المحليون إلى شاطئ بيل ماري مما يجعله مكانًا رائعًا لمقابلة سكان موريشيوس واكتشاف ثقافتهم. حيث إنهم يستمتعون بالآيس كريم اللذيذ الذين يحصلون عليه من إحدى عربات الآيس كريم الملونة والموسيقية. وللمزيد من المغامرة في قلب المدينة، فلماذا لا تذهب للتزلج المائي، مما يمنحك نظرة إجمالية رائعة على البحيرة الفيروزية.. 

مقاطعة فلاسك

تعد مقاطعة فلاسك أحد القرى المهمة في موريشيوس. فهي المركز الحيوي في الشرق. وتضم هذه المدينة الصغيرة أحد أكبر الأسواق المكشوفة في البلدة يومي الأربعاء والأحد. ويقع هذا السوق الرائع على بعد عدة أمتار من مبنى المحكمة التاريخي.. 

أشياء تقوم بها

آيل دي امبرى

ينبغي لهؤلاء الذين يرغبون في القيام بمغامرة بحرية أن يحربوا ركوب الكياك وهي رياضة بدنية وستأخذك عبر البحيرة بين المانجروف حول الجزيرة المحفوظة آيل دي امبرى. وإذا شق عليك ذلك، فيمكنك ان تحجز رحلة مع أحد الصيادين المحليين أو مع أحد منظمو الرحلات إلى إلي دي اميري لتتمكن من السباحة وزيارة الآثار والمشي وسط الغابات والاسترخاء وتناول الغذاء.. 

كهوف روش نوار

وتوجد العديد من الكهوف في منطقة روش نوار بأسمائها الممتعة مثل كهف مدام والأميرة مارجريت. ويمكن أن تسير من قري روش نوار إلى مقاطعة ريفير دو ريمبارت واكتشاف ما تبقى من الحادث البركاني الذي تكون في جزيرة موريشيوس. وتعيش الطيور مثل خفافيش الفاكهة والسنونو في الكهوف الباردة المظلمة. ويمكن ان تتفكك الصخور والأحجار تحت الأقدام. لذا، يرجى النظر مجل القدم! وتوجد أيضا في روش نوار أنابيب بركانية عديدة متصلة بالبحر والتي تحولت إلى ينابيع مياه عذبة باردة حيث يمكنك السباحة والغطس فيها بين الأسماك. واصطحب وجباتك ومشروباتك واقض يوما لطيفا. ولا تنس أن تجلب معك واقي للشمس!! 

الحديقة الوطنية براس دي يو

يكون طريق الدراجة الجبلية في غابة براس دي يو مفتوحا للعامة وينعطف الطريق عبر الأدغال والغابات المذهلة المظللة وقبل متابعة خط السكك الحديدية القديم إلى كهوف لافا ستكتشف آثار مصنع السكر القديم. احضر دراجتك وبادر بالحجز لدى إحدى شركات المغامرات الخارجية. وإذا كنت لا تحب ركوب الدراجات فيمكن أن تسلك هذا الطريق سيرا على الأقدام. ولا تنسى أن تحضر المزيد من الطعام والشراب والواقي الشمسي أيضا.

ويوجد مرصد درب التبانة في غابات براس دي يو حيث تلتقط رادارات صغيرة على بعد كيلومترات حركة مجرتنا.. 

الطريق الشرقي

يعد هذا الطريق أبعد قليلا من الطريق الغربية أو الشمالية. إلا أنه يستحق عناء الدوران. فهو يلتف للخلف إلى جنوب شرق جراند ريفر إلى مابورج بطول الساحل. وستأخذك إلى القرى الصغيرة الزراعية وقرى الصيد والتي تحفها المناظر الرائعة لجبال برت جراند والبحيرة الفيروزية التي تمتد من ترو دو دوس إلى بلو بي. وعند تواجدك بهذا الطريق ألق نظرة على جسر جي أر إس أي

والتقط بعض الصور عند خنجر الشيطان (صخرة الشيطان) وقم بزيارة متحف فريدريك هندريك. 

نقطة المدفعية في (صخرة)الشيطان

وتحت ربقة الاستعمار الفرنسي، حالت 27 مدافع دون الوصول إلى الجزيرة. وقد منعت المدفعية المخيفة والمؤثرة الانجليز من الاقتراب إلى ميناء جراند. وقد تم تسمية الرأس من قبل القباطين الذين أبحروا أمامه متجهين إلى أو من ميناء جراند وقد رأوا حدوث غريب من إبرة البوصلة تحول بغرابة على طول الطريق. والحقيقة هي أن المجال المغناطيسي داخل الجبل كان ينجذب ويُحرك قرص البوصلة!! 

بونت بون ديو

يوجد كهف بونت بون ديو على الهضبة الشرقية، في بريسيه فيرديير، ومخبأ في وسط حقل قصب السكر. ويقودك هذا الطريق إلى هذا الكهف الطبيعي الذي يبلغ ارتفاعه تقريبا 15وعرض 20 مترا. فضلا عن ظاهرة البراكين المثيرة للاهتمام. ومن المرجح أن ترى داخل الكهف طائر السنونو والذي يوكر داخل الكهف وترى أيضا القرود البرية. بالإضافة إلى الجو ومنظر البحر. ويعد هذا الكهف كنزا صغيرا خارج الطريق المألوف.. 

Discover more
Our Regions
Our Top 10
@mauritius.tourism